شعر العصر الأندلسي للشاعر الأبيوردي قصيدة ذرا اللوم يا بني سالم إن صبوتي

شعر العصر الأندلسي للشاعر الأبيوردي قصيدة ذرا اللوم يا بني سالم إن صبوتي


ذَرا اللَومَ يا بني سالِمٍ إِنَّ صَبوَتي


رَمَتْ كُلَّ لاحٍ مِن إِبائي بِمُسكِتِ


أَمُرُّ بِحُزوى مُطرِقاً خيفَةَ العِدا


وَإِن أَرَ مِنهُم غَفلَةً أَتَلَفَّتِ


وَلَولا الهَوى لَم أَتَّبِعْ خُدَعَ المُنى


فَلا تَطمَعا في زَلَّةِ المُتَثبِّتِ


أَيا دَهرُ لِم فَرَّقتَ بَينَ أَحِبَّتي


وَما تَبتَغي مِن شَمليَ المُتَشَتِّتِ


وَلي كَبِدٌ حَرَّى فَها هِيَ أُلقِيَتْ


إِلَيكَ فَصَدِّعْ كَيفَ شِئتَ وَفَتِّتِ


الشعر القصيدة الشعر الشعر الشعر الشعر الشعر القصيدة الشعر الشعر الشعر الشعرالشعر القصيدة الشعر الشعر الشعر الشعرالشعر القصيدة الشعر الشعر الشعر الشعرالشعر القصيدة الشعر الشعر الشعر الشعرالشعر القصيدة الشعر الشعر الشعر الشعرالشعر القصيدة الشعر الشعر الشعر الشعر